الوحدة الاخباري - "تويتر" ينضم إلى الحملة ضد الصحفي الأمريكي ألكس جونز

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

Reuters Lucas Jackson

ألكس جونز

جمد موقع "تويتر" لمدة أسبوع حساب الصحفي الأمريكي المثير للجدل ألكس جونز، لينضم بذلك إلى حملة شنتها ضد الصحفي الشركات ومواقع التواصل الاجتماعي في العام الجاري.

وقررت شركة "تويتر" منع جونز من نشر وإعادة نشر تغريدات على حسابه الشخصي، لكن دون إغلاق موقع InfoWars الذي أسسه.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن سبب القرار يعود إلى نشر الصحفي في إحدى التغريدات رابطا لمقطع فيديو يدعو المواطنين لـ"تصويب بنادقهم نحو وسائل الإعلام وغيرها".

من جانبها، أفادت مجلة Fortune الأمريكية بأن الحديث يدور عن فيديو مسجل عبر تطبيق "بيريسكوب" التابع لـ"تويتر" فيديو "يحث المشاهدين على الهجمات المستهدفة وإخافة الناس".

وحسب صحيفة "غارديان" البريطانية، ذكر متحدث باسم "تويتر" أن الخطوة العقابية اتخذت لنشر الصحفي مقطع فيديو لا يتوافق مع معايير "تويتر"، كما طالبت الشركة جونز بحذف سلسلة تغريدات أخرى نشرها سابقا.

وكانت شركات "فيسبوك" و"يوتيوب" و"سبوتيفاي" و"أبل" قد حذفت حسابات جونز والفيديوهات معه من معظم خدماتها وتطبيقاتها في السادس من الشهر الجاري متهمة الصحفي بتأجيج الكراهية.

تعرضت شركة "تويتر" ومديرها التنفيذي جيك دورسي لانتقادات بسبب عدم انضمامها فورا إلى هذه العقوبات وعدم حذف حساب جونز الذي يبلغ عدد متابعيه قرابة 900 ألف شخص.

وسبق أن قال دوري ردا على هذه الانتقادات في الأسبوع الماضي إن الصحفي لم يخالف قواعد الشركة.

ويعتبر جونز شخصية مثيرة للجدل في الولايات المتحدة، حيث يروج عبر موقعه المؤسس في عام 1999 نظريات المؤامرة المختلفة، بما فيها تلك التي تتحدث عن وقوف الحكومة الأمريكية وراء هجمات 11 سبتمبر في نيويورك وأن مجزرة مدرسة ساندي هوك الابتدائية التي راح ضحيتها 26 شخصا كانت مسرحية.

المصدر: وكالات

الخبر | الوحدة الاخباري - "تويتر" ينضم إلى الحملة ضد الصحفي الأمريكي ألكس جونز - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : RT ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق