عاجل

اخبار السيارات السفارة المصرية بسريلانكا تنقذ عيون فتاة وترسل لها الدواء

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تحدثت الشابة المصرية آية، المقيمة بجزر المالديف، في تفاصيل استنجادها بالسفارة المصرية، بعد انتهاء القطرة الخاصة بعينيها، قائلة: "إن القطرة الخاصة بعينيها، أوشكت على النفاد، وأنها كان لديها مخزون من القطرة، وأوشكت على النفاد"، لافتًا إلى أنها غير موجودة في المالديف أو بديل لها.

وأضافت خلال مداخلة عبر "سكايب" مع الإعلامي أحمد فايق في برنامج "مصر تستطيع"، المذاع عبر فضائية "dmc"، أنها حاولت جلب بعض العلب من القطرة، عن طريق شركات شحن الطرود، لكنهم أخبروها أنها لا تستطيع إدخال الأدوية للمالديف، إلا بعد الحصول على إذن وزارة الصحة في جزر المالديف.

وأوضحت آية، أن جزر المالديف مفروض فيها حظر تجوال، ولا تستطيع الحركة إلا باذن مكتوب من الشرطة، لافتة إلى أنها تواصلت مع موظف بالسفارة المصرية، وطلب منها ارسال إيميل رسمي للسفارة، وأن السفارة ردت عليها بعد ربع ساعة بإيميل رسمي من السفير، ووضع الرد لجميع العاملين في السفارة، وأمر موظفي السفارة بسرعة جلب الدواء الخاص بها.

وأشارت آية، إلى أنه في اليوم التالي، وصل إليها إيميل رسمي بأن الدواء سيصل لها عن طريق الصليب الأحمر بجزيرة سيريلانكا، وأن سفير مصر بسريلانكا وقنصل مصر تكفلا بدفع الثمن من مالهما الخاص.

وأوضحت آية، أنها تلقت اتصالًا من السفير المصري بسريلانكا للاطمئنان عليها، والتاكد من وصول القطرة إليها، التي وصلت بالفعل، وحصلت على إعفاء جمركي، لافتة إلى أن السفير المصري وعدها بجلب 4 علب قطرة أخرى، عند عودته لسيريلانكا، لحضور العيد القومي للبلاد، وأنه يعرف أهمية هذه القطرة، نظرًا لأن والدته تستخدم نفس النوع.

وأكدت أن الدواء وصل لها مع خطاب رسمي مكتوب فيه "مع خالص التميات بالشفاء"، بتوقيع السفير المصري، مشيرة إلى أنها قد تفقد نظرها حال عدم وضع القطرة في موعدها المحدد بدقة.

وعن سبب وجودها في المالديف، أكدت أنها موجودة هناك للعمل في شركة IT، مشيرة إلى أنها لم تكن تتوقع سرعة الاستجابة والموقف الإنساني من السفير المصري، وطاقم السفارة.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن سيارات

0 تعليق