اخبار العالم العربي اليوم 582 ألف وفاة بـ«كورونا».. وتفاؤل بنتائج عقار أمريكي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تجاوزت حصيلة فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) 13.5 مليون إصابة و582 ألف وفاة فى مختلف أنحاء العالم، فيما تطل موجة ثانية من الوباء فى بعض الدول، مع خبر إيجابى عن لقاح واعد لعلاج المرضى.

وأفاد باحثون أمريكيون بأن اللقاح التجريبى لعلاج (كوفيد- 19)، الذى أنتجته شركة مودرنا أظهر أنه آمن وأثار استجابات مناعية فى الجسم لدى جميع المتطوعين الأصحاء البالغ عددهم 45 فى مرحلة مبكرة من الدراسة التى لاتزال مستمرة، ولم يعانِ أى متطوعين فى الدراسة من آثار جانبية خطيرة، ولكن ما يزيد على نصفهم شكوا من آثار خفيفة أو معتدلة مثل التعب والصداع والقشعريرة وآلام العضلات أو الألم فى موقع الحقن. وذكر الفريق فى دورية «نيو إنجلاند جورنال أوف ميديسن» أن من المرجح حدوث مثل هذه الأعراض بعد الجرعة الثانية، ومع الأشخاص الذين حصلوا على أعلى جرعة. وكانت مودرنا أول من بدأ اختبار لقاح لفيروس كورونا المستجد على البشر فى 16 مارس بعد 66 يوما تقريبا من نشر التسلسل الجينى للفيروس.

وأظهر مسح، أجرته شركة فيسبوك بمشاركة منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية والبنك الدولى، ونُشرت نتائجه، الأربعاء، أن ثلث الشركات الصغيرة فى مختلف أنحاء العالم اضطرت للاستغناء عن عاملين فى مايو الماضى من أجل مواصلة العمل خلال جائحة فيروس كورونا، ما يؤكد مدى الضرر الكبير الذى ألحقه انتشار الفيروس بالاقتصاد العالمى.

وفى آسيا، سجلت الصين 6 إصابات جديدة، الأربعاء، جميعها لوافدين من الخارج، فيما سجلت الفلبين 11 وفاة و1392 إصابة، بينما سجلت إندونيسيا أكبر زيادة يومية فى الوفيات بواقع 87 وفاة جديدة، فضلا عن 1522 إصابة ليرتفع الإجمالى إلى 80094 إصابة و3797 وفاة. وأعلنت إيران عن وفاة 199 وتسجيل 2388 إصابة جديدة.

وسجلت إسرائيل 4 وفيات و1561 إصابة جديدة خلال 24 ساعة، فيما فشلت الحكومة فى التوصل إلى توافق داخلها بشأن فرض قيود جديدة لردع الوباء، من بينها إعادة فرض حظر التجول. وبشكل عام، تجاوز عدد الإصابات المسجلة فى إسرائيل خلال الأسبوعين الأخيرين ما تم رصده خلال المرحلة الأولى من الجائحة حتى مايو الماضى.

وفى أمريكا اللاتينية، سجلت البرازيل 1300 وفاة و41857 إصابة جديدة، بينما سجلت المكسيك 836 وفاة و7051 إصابة جديدة.

وفى أوروبا، سجلت روسيا 156 وفاة و6422 إصابة جديدة ليرتفع الإجمالى إلى 746369 إصابة، وهو رابع أعلى عدد إصابات فى العالم.

وسجلت ألمانيا 3 وفيات و351 إصابة جديدة، بينما تشهد إسبانيا عودة نحو 160 ألف شخص فى إقليم كتالونيا الإسبانى إلى العزل الصحى، الأربعاء، مع سعى السلطات للسيطرة على موجة جديدة من الإصابات بفيروس كورونا فى المنطقة، بعد أسابيع فقط من رفع الحظر فى البلاد. وبموجب القواعد الجديدة يمكن للسكان مغادرة منازلهم فقط للضرورة مثل الذهاب للعمل أو شراء احتياجاتهم بينما ستغلق الفنادق والمطاعم والحانات باستثناء خدمات استلام وتوصيل الطعام. وبعد وفاة أكثر من 28 ألف شخص بسبب الوباء، أنهت الحكومة الإسبانية إجراءات العزل العام على مستوى البلاد فى 21 يونيو مع اقتراب حالات العدوى الجديدة من الصفر تقريبا، لكن منذ ذلك الحين ظهرت أكثر من 170 بؤرة فى إسبانيا ما دفع السلطات الإقليمية إلى فرض قيود محلية.

وفى بريطانيا، قال وزير الصحة البريطانى، مات هانكوك، إن الحكومة لن توصى الموظفين فى المكاتب بوضع الكمامات أثناء نوبات العمل.

وفى أستراليا، أعلنت الولايات الأكثر اكتظاظا بالسكان أنها ستفرض قيودا أشد صرامة على التنقل إذا لم تتم السيطرة سريعا على تفشى مرض (كوفيد- 19)، بعد تصاعد الإصابات فى الأسبوع الماضى.

وفى إطار مسعاها المستميت لاحتواء التفشى، فرضت ولاية فيكتوريا الأسبوع الماضى إجراءات العزل العام على نحو 5 ملايين شخص لمدة 6 أسابيع. وقالت الولاية إنها اكتشفت 238 حالة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    84,843

  • تعافي

    26,135

  • وفيات

    4,067

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : المصري اليوم - عرب وعالم

أخبار ذات صلة

0 تعليق