عاجل

اخر الاخبار - المغرب يؤجل احتفالات عيد العرش بسبب جائحة كورونا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ينتظر أن يوجه العاهل المغربي خطاباً إلى الشعب يرسم خريطة طريق لتوجهات البلاد (Getty)

قرر المغرب، اليوم السبت، تأجيل جميع الأنشطة والاحتفالات والمراسم التي تقام بمناسبة عيد جلوس العاهل المغربي، محمد السادس، على عرش البلاد، والذي خلف والده الملك الحسن الثاني عقب وفاته في يوليو/ تموز من عام 1999.

وأعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة أنه "اعتباراً لاستمرار العمل بالتدابير الوقائية التي تستلزمها تطورات الوضعية الصحية، فقد تقرر تأجيل جميع الأنشطة والاحتفالات والمراسم، التي تقام بمناسبة تخليد الذكرى الثانية والعشرين لتربع جلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، على عرش أسلافه الميامين".

وقالت وزارة القصور والتشريعات والأوسمة، في بيان لها، إنه تقرر في هذا الإطار تأجيل حفل الاستقبال الذي يترأسه الملك بالمناسبة، وحفل أداء القسم للضباط المتخرجين الجدد من مختلف المدارس والمعاهد العسكرية وشبه العسكرية والمدنية، وحفل تقديم الولاء، وكل الاستعراضات والتظاهرات التي يحضرها عدد كبير من المواطنين.

في المقابل، ينتظر أن يوجه العاهل المغربي، في 30 يوليو / تموز الجاري، خطاباً إلى الشعب يرسم خريطة طريق لتوجهات البلاد خلال السنة المقبلة.

ويحتفل المغاربة في الثلاثين من يوليو/ تموز من كُل عام بذكرى تربع العاهل المغربي الملك محمد السادس على عرش المملكة، وهي ذكرى تُخلد البيعة الرسمية للملك محمد السادس، في أعقاب وفاة والده الملك الحسن الثاني في الثالث والعشرين من يوليو/ تموز سنة 1999.

ويأتي تأجيل المراسم والاحتفالات بعيد جلوس العاهل المغربي غداة دخول قرار الحكومة المغربية حظر التنقل الليلي ومنع الأعراس ابتداءً من ليل الجمعة، في سياق حزمة إجراءات للحد من انتشار وباء كورونا، بعد تحذيرات من انتكاسة وبائية جديدة جراء الارتفاع اللافت للإصابات والوفيات والحالات الخطرة المسجل خلال الأيام الماضية.

كذلك تدعو الإجراءات إلى التقيد بـ50 في المائة كحد أقصى من الطاقة الاستيعابية للمقاهي والمطاعم، وعدم تجاوز 50 في المائة من الطاقة الاستيعابية لوسائل النقل العمومي، وعدم تجاوز المسابح العمومية لـ50 في المائة من إمكاناتها الاستيعابية، والتجمعات والأنشطة في الفضاءات المفتوحة لأكثر من 50 شخصاً، مع إلزامية الحصول على ترخيص من السلطات المحلية في حالة تجاوز هذا العدد.

وفي ظل تلك المخاوف كان المغرب قد قرر منع إقامة صلاة عيد الأضحى الذي حلّ الأربعاء الماضي "لصعوبة توفير شروط التباعد الاجتماعي"، في ظل الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي وباء "كوفيد19"؛ وفق ما أفاد به بيان لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : العربي الجديد

أخبار ذات صلة

0 تعليق