اخر الاخبار - أعضاء بالكونغرس الأمريكي يطالبون وزيرة الخزانة بإغلاق منظمات موّلت الاستيطان

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

غ.د

أعلنت “وزارة البناء والإسكان” الاحتلالية الدفع بمخطط وضعته الحكومة السابقة لبناء حي استيطاني جديد في مستوطنة “عطيروت”، المقامة على أرض مطار قلنديا الفلسطيني شمال مدينة القدس المحتلة، ويشمل نحو 9 آلاف وحدة استيطانية جديدة.

وأثار المخطط معارضة سياسية واسعة النطاق في الولايات المتحدة وأوروبا، وتم تجميده وتأجيله بأمر من مكتب رئيس حكومة الاحتلال السابقة.

ويستهدف هذا المشروع الاستيطاني توسيع وتغيير حدود مدينة القدس المحتلة وتقطيع أوصال القرى الفلسطينية الواقعة في المنطقة.

ووفقا للتقرير الذي أورده موقع “واللا” الإلكتروني العبري، فإن العادة جرت أن يتم تنسيق إجراءات الدفع بمخططات استيطانية “حساسة” في القدس، مع مكتب حكومة الاحتلال منعا لمواجهات دبلوماسية علنية قد تسبب الحرج لدولة الاحتلال، غير أن مكتب بينيت زعم أن لجنة التخطيط والبناء لمنطقة القدس لم تنسق جلساتها مع مكتبه.

وفي مواجهة الاستيطان تقدمت مجموعة من أعضاء الكونغرس الأمريكي بمذكرة لوزارة الخزانة الأمريكية لإغلاق منظمات موّلت الاستيطان بمئات ملايين الدولارات.

ووقع على المذكرة التي حصلت “وفا” على نسخة منها، لوزارة الخزانة سبعة من أعضاء الكونغرس، وهم رشيدة طليب، وكوري بوش، وألكساندرا أوكاسيو كورتيز، وأندريه كارسون، ومارك بوكان، وبيتي ماكولوم وايان بريسلي. ووجّه الخطاب إلى وزيرة الخزانة جانيت بلين، وطالبوا فيها بالمراجعة القانونية لوضع مؤسسات غير ربحية معفاة من الضرائب مقرها في الولايات المتحدة وتجمع التبرعات لبناء مستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

طالبت المذكرة بإغلاق هذه المؤسسات والمنظمات الأمريكية ومحاكمة القائمين عليها بتهم خرق القانون الأمريكي. وبحكم القانون الأمريكي فإن على وزيرة الخزانة الرد على المذكرة ضمن مهلة لا تتجاوز الـ 30 يوما.

وطالب الأعضاء الموقعون بالتحقيق بالوضعية القانونية وإغلاق مؤسسات تمول الاستيطان، أهمها الصندوق المركزي لإسرائيل (CFI) ومقره الولايات المتحدة ومسجل في ولاية نيويورك.

وحسب المذكرة فإن الصندوق من بين عدة مجموعات مقرها الولايات تجمع تبرعات لنزع ملكية الفلسطينيين لأراضيهم وتشريدهم لإفساح المجال للمستوطنين للاستيلاء على ممتلكاتهم.

وتظهر التقارير الأخيرة أن الصندوق وفر تمويلًا غطى تقريبا كامل ميزانية مؤسسة صندوق الأراضي الإسرائيلي، وهي المؤسسة التي كانت القوة الدافعة وراء عمليات الإخلاء القسري للعائلات الفلسطينية في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية المحتلة.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : بوابة نون

أخبار ذات صلة

0 تعليق