عاجل

الوحدة الاخباري : "الآثار الإسلامية": مسجد عارف باشا ليس تابعا لنا كما يدعي الإخوان

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

علق الدكتور أبو بكر عبدالله نائب رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية، على ادعاء جماعة الإخوان الإرهابية بأن مسجد عارف باشا، أثر، وذلك على غير الحقيقية، فضلا عن أن ادعائاتهم أن الدولة المصرية تهمل الآثار حتى الاندثار.

وقال عبدالله، إن دولة محمد عارف باشا هي عبارة عن مسجد غير مسجل بهيئة الآثار المصرية والقبطية ولا ينطبق عليه شروط التسجيل طبقا لقانون حماية الآثار والمتعارف عليه طبقا لقانون حماية الآثار.

وأضاف عبدالله، خلال مداخلة هاتفية على فضائية إكسترا نيوز، أن الشروط هي التي تم ذكرها في المادة الإسلامية من قانون حماية الآثار وهو كل عقار أو منقول أنتجته الحضارة المختلفة أو أحدثته الفنون والعلوم والآداب والأديان من عصر ما قبل التاريخ وخلال العصور التاريخية المتعاقبة حتى ما قبل 100 عام، ما إذا كانت له قيمة فنية أو أهمية أثرية أو تاريخية باعتبارها مظهرا من مظاهر الحضارات المختلفة التي قامت على أرض مصر أو كانت له صلة تاريخية بها.

وأكد أن مسجد عارف باشا لا ينطبق عليه شروط تسجيله كأثر ضمن الآثار الإسلامية والقبطية، مشيرا إلى أن وزارة السياحة والآثار معنية بالحفاظ على الآثار سواء الإسلامية، المصرية، الفرعونية، اليونانية، الرومانية، أو القبطية على مستوى الجمهورية ما إذا كانت مسجلة في تعداد الآثار الإسلامية والقبطية.

واستكمل، أن الوزارة كانت في الفترة الأخيرة بصدد ترميم العديد من المواقع والمناطق الأثرية وخاصة قطاع الآثار الإسلامية والقبطية، وليس خاص بالمساجد فقط ولكن القصور، الأسبلة، الأديرة، الكنائس، والمعابد اليهودية، ونحاول جاهدين الحفاظ على تلك المواقع على مستوى الجمهورية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق