عاجل

الوحدة الاخباري : عاجل.. وزير الري يوجه بخفض مناسيب المصارف استعدادا لاستقبال السيول

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عقد الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري، اجتماعاً مع القيادات التنفيذية بالوزارة، لمتابعة موقف خطة التعامل مع موسم الفيضان الحالي، وآليات الاستعداد لموسم السيول والأمطار، وكذلك الموقف التنفيذي لمشروع تأهيل وتبطين الترع.

وأكّد وزير الري، أهمية تنسيق رؤساء الإدارات المركزية بالمحافظات الدائم والمستمر مع المحافظين واتخاذ كل إجراءات الحيطة للتعامل مع ارتفاع المناسيب بما لا يؤثر على الأرواح والممتلكات العامة، والمرور الدوري والمستمر على جسور المصارف والتأكّد من جاهزيتها لمواجهة مخاطر السيول والأمطار ورفع منسوب الجسور المنخفضة وتدعيم كافة النقاط الضعيفة على المصارف، مع تشغيل مصلحة الميكانيكا والكهرباء محطات الرفع بكامل طاقتها وزيادة ساعات التشغيل للوصول بمناسيب المصارف إلى أقل منسوب ممكن، وتشغيل محطات الطوارئ إذا لزم الأمر، وذلك استعداداً لمواجهة مخاطر السيول والأمطار.

ولفت وزير الري، إلى أنَّه تمّ تشكيل عدة لجان للمرور على مخرات السيول بجميع المحافظات والبالغ عددها 117 مخرًا بإجمالي أطوال 312 كم، وذلك للتأكّد من حالة المخرات ومدى جاهزيتها لاستقبال مياه السيول، مبينًا أنَّه جرى حصر جميع التعديات عليها ومخاطبة جهات الولاية لسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة تحسباً من وقوع خسائر ماديه وبشرية.

كما وجه وزير الري، كل من رؤساء قطاعات الموارد المائية والري بالوجه البحري والقبلي بالتنسيق مع المحافظات لإجراء سيناريوهات للتعامل مع السيول، مكلفًا بإزالة التعديات على المجاري المائية بالمهد، وتصدي جميع أجهزة الوزارة للتعديات والمخالفات وإرسال قرارات الإزالة للنيابات العسكرية لاتخاذ اللازم بشأنها.

وأوضح "عبدالعاطي"، أنَّ عدد المخالفات التي حولتها الإدارات العامة للري إلى النيابات العسكرية منذ تطبيق قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 941 لسنة 2020 حتى تاريخه، بلغت 9 آلاف و488 مخالفة بجميع محافظات الجمهورية، فيما بلغ إجمالي ما تمّ إزالته منذ بدأ حملة الإزالات في 1 يناير 2015 حتى تاريخه 147 ألفًا و63 إزالة.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق