الوحدة الاخباري : لن نسامح أو ننسى.. النيابة تطالب بأقصى عقوبة لمتهمي اللجان النوعية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تستكمل الدائرة الأولى إرهاب بمحكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم طرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، الاستماع لمرافعة النيابة العامة في محاكمة 22 متهما من عناصر الجماعة الإرهابية في القضية رقم 840 لسنة 2019 حصر أمن الدولة العليا والمقيدة برقم 777 لسنة 2020 أمن دولة طوارئ والمعروفة إعلاميا بـ«اللجان النوعية في حلوان».

النيابة تطالب بتوقيع أقصى عقوبة

وطالبت النيابة بتوقيع أقصى العقوبة على متهمي اللجان النوعية الذين قتلوا مواطنا وخطفوا آخر، واختتم عضو النيابة العامة محمد شبانة مرافعته قائلا: «لم تثنيهم صرخاته.. قائلين في التحقيقات (ضربنا وليد 13 طلقة ورا بعض، طلقة جت في راسه وطلقة في صدره، وده علشان نتأكد أنه مات)، ونزيد على تلك الأقوال دليلا استمد من أقوال المتهم عمر عباس والذي قرر (أنا نزلت عشان أشترك في واقعة وليد عشان أجمد قلبي ودوري كان مقتصر أني أسوق العربية اللي هنخطف بيها وليد، وأتقالي أننا حلال نقتل وليد)، وعن قاتلي المجني عليه وليد قرر (كنت أنا وواحد اسمه عمرو شريف، عشان هو يعرف وليد كويس فهو اللي سحبه للمكان».

وشدد عضو النيابة على ضرورة عدم مسامحة المتهمين قائلا: «فوالله الذي لا إله إلا هو، لن ننسى ما فعلتموه ولن نسامح فيما اقترفتموه، والله والله والله الذي لا إله إلا هو لـ نقتص ممن قتلوه ولـ يتذوقن نفس الكأس».

أسماء المتهمين بالقضية

تعقد الجلسة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي رئيس محكمة الجنايات، وعضوية المستشارين حسام الدين فتحي أمين وطارق صلاح درة، ومحمد شبانة عضو نيابة أمن الدولة العليا، وبحضور حمدي الشناوي أمين عام مأمورية طرة.

والمتهمون في القضية هم «عبدالله محمد، ويوسف إبراهيم، ورضا محمد، ومايسة السيد، وعبدالسلام إبراهيم، وعبدالرحمن موسى، وتامر سمير، وإسلام عنتر، وعبدالرحيم مبروك، ومصطفى أحمد، وعمرو شريف، وعمر عباس، وعبدالرحمن محمد، وساجد صلاح، وزياد مجدي، وهاني حسني، ومحمد رمضان، ومصطفى جمال، وفرج رمضان، ويوسف سامي، وعبدالرحمن إسماعيل».

كانت النيابة العامة اتهمت 22 متهما من عناصر جماعة الإخوان المحظورة في القضية رقم 840 لسنة 2019 حصر أمن الدولة العليا والمقيدة برقم 777 لسنة 2020 أمن دولة طوارئ والتي جاءت أحداثها على إثر فض اعتصام رابعة وفض اعتصام النهضة، وقتل المتهمون فيها مواطنا وخطفوا واحتجزوا آخر وتعذيبه اعتقادا منهم أنهما أرشدا قوات الأمن عن عناصر الجماعة المحظورة.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق