الوحدة الاخباري : «صحة جنوب سيناء» تكشف موعد افتتاح مجمع محارق النفايات الطبية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن الدكتور أيمن رخا، وكيل وزارة الصحة بجنوب سيناء، أن وزارة الصحة حريصة على الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين، وتولي اهتماما كبيرا بموضوع النفايات الخطرة، وجرى إقامة مناطق لتجميع النفايات الخطرة في كل محافظة ودفنها بطريقة صحيحة طبقا للاشتراطات البيئية والدفاع المدني.

85abcd03b9.jpg

وحدة التخلص من النفايات

جاء ذلك خلال تفقد «رخا» أعمال وحدة التخلص من النفايات، يرافقه الدكتور أحمد عبد المنعم، مدير وحدة التخلص من النفايات الطبية الخطرة، حيث جرى متابعة أعمال مجمع محارق النفايات الطبية بطور سيناء، استعدادا لافتتاح المجمع و بدء التشغيل.

11591490091632054708.jpg

وقال «رخا»، إنه هذا المجمع هو أول مجمع محارق يتم تشغيله مستوفي كافة اشتراطات الحماية المدنية، مؤكدا أنه جرى الانتهاء من كافة أعمال الإنشاءات وتوريد وتوصيل الكهرباء وأعمال نظام الإطفاء والتأمين ضد الحريق.

وأضاف، أنه سيتم التشغيل هذا العام بعد افتتاحه رسميا، مشيرا إلى أنه تم إنشاء المجمع على بعد 5 كيلومترات من المنطقة الصناعية بمدينة طور سيناء، وهو الأول من نوعه بالمحافظة مستوفي لاشتراطات الحماية المدينة والسلامة والصحة المهنية.

a1fe5e608f.jpg

أعراض مرض السكري وعلاجه والآثار الجانبية المصاحبة له وكيفية الوقاية منه

وفي سياق مختلف، أكد أيمن رخا، أنه جرى عقد ندوة تثقيفية لطلاب مدرسة التمريض بمدينة نويبع، عن داء السكري والأعراض الخاصة به، وكيفية علاجه، والآثار الجانبية التي قد يسببها المرض، وأيضا طرق الوقاية منه، مشيرا إلى أن الندوات التثقيفية والتوعوية مستمرة بكافة المنشآت التابعة للمديرية.

وقال «رخا» إنه عقد أكثر من 20 ندوة مختلفة في مختلف المدن والإدارات الصحية للتوعية بأزمة كورونا والموجه الرابعة، بالإضافة إلى ندوات عن مواجهة الأمراض المزمنة والانتعاش الرئوي، إلى جانب ندوات لتوعية المرأة بوحدة تنظيم الأسرة.

وأضاف أنه جرى تخفيض مجموع القبول بمدارس التمريض إلى 265 درجة، بعد تلقي طلبات من أعضاء مجلس النواب لتخفيض المجموع.

 513c52aae5.jpg

انتهاء أعمال القافلة الطبية بوادي مندر في شرم الشيخ

وقال وكيل وزارة الصحة بجنوب سيناء، إن القافلة الطبية التي توجهت إلى وادي مندر التابع لمدينة شرم الشيخ، قد أنهت أعمالها التي استمرت يومين، وذلك ضمن مبادرة رئيس الجمهورية «حياة كريمة»، وجرى توقيع الكشف الطبي على نحو 200 مواطن.

وأوضح أن القافلة ضمت التخصصات الطبية «الباطنة - الجراحة - الأطفال - الجلدية - النساء والولادة - الأنف والأذن - الأسنان - تنظيم الأسرة»، كما تضم القافلة جميع التحاليل الطبية وتقوم بصرف العلاج بالمجان، وفي حالة عدم توافر الخدمة الطبية يتم تحويل الحالات إلى أقرب مستشفى تضم التخصص المطلوب، بخطاب تحويل واستخراج قرارات نفقة الدولة، وذلك تسهيلا على أهالي وادي مندر.

وتستمر القوافل الطبية العلاجية في تقديم خدماتها إلى الأماكن الصعب الوصول إليها على مدار العام.

c1d2a03324.jpg95fe35443c.jpg

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق