اخر الاخبار : وحيدًا في الغابة لـ22 عاماً.. حكاية الأمازوني الأخير في غابات البرازيل

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أحمد رضا

 

تداولت وسائل الإعلام العالمية مقطع فيديو لرجل يعيش وحيدًا منذ أكثر من 22 عامًا في غابات الامازون المطيرة.

 

ويظهر في الفيديو رجل في الخمسينيات يتمتع بصحة جيدة تمكنه من قطع شجرة عملاقة باستخدام الفأس. وأعلنت وكالة حكومية برازيلية معنية بحماية ثقافة سكان البلاد الأصليين، أنها تراقبه منذ العام 1966م لكنها لم تقم باتصال مباشر معه، لأنه "لا يريد علاقة مع المجتمع" بحسب مسؤول حكومي برازيلي.

 

وتعتبره صحيفة الجارديان البريطانية، "مؤشر على المقاومة، وقليل من الرفض والكراهية"، وتوضح أنه لا يزال يتمتع بلياقة جسدية جيدة تمكنه من الزراعة وأداء التمارين والقيام بأعباء حياته الشاقة وحده، فيستطيع صيد الخنازير والطيور فقط باستخدام القوس وسهمه.

 

وقد تم قتل العديد من السكان الأصليين في غابات الأمازون، من أجل رغبة المزارعين في الاستيلاء على أراضيهم وقطع أشجارها، ويُعتقد أن الرجل هو الناجي الوحيد من مجموعة من ستة قتلوا خلال هجوم عام 1995.

 

ويُعرف الرجل في وسائل الإعلام بـ "الرجل الأصلي في الحفرة"، وتم إنتاج فيلم وثائق عنه حمل اسم "كورومبيارا" عام 1998، ويمتلك مزرعة ذرة تبلغ مساحتها 8 آلاف فدان.

 

الخبر | اخر الاخبار : وحيدًا في الغابة لـ22 عاماً.. حكاية الأمازوني الأخير في غابات البرازيل - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الموجز ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق