حبيبة الأمير هاري تخرج عن صمتها وتفجر هذه المفاجأة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أنهى زواج الأمير هاري الجدل في إمكانية عودة حبيبته السابقة كريسيدا بوناس لعلاقتها معه من جديد.

كانت كريسيدا بوناس قد التزمت الصمت ورفضت التعليق على هذا الحدث، لكن يبدو أن بوناس قد اختارت أخيرا أن تتكلم وتدلي بتصريحات حصرية لصحيفة ديلي تلغراف الأسترالية.

وكريسيدا بوناس هي عارضة أزياء وممثلة إنجليزية في الحادية والثلاثين من عمرها، تخرجت في جامعة ليدز ثم درست في كونسيرفاتوار اللندني للموسيقى والرقص.

وفي التفاصيل كان أول لقاء لها مع الأمير هاري في عام 2012 عندما عرّفتها عليه ابنة عمه الأميرة يوجيني، ونشأت بينهما بعدها قصة حب استمرت على مدى عامين، تحولت فيها هذه الشابة إلى نجمة مجتمع تلاحقها كاميرات المصورين.

كثيرون توقعوا إعلان خطوبة الحبيبين بوقت قريب، لكن هذه العلاقة انتهت في عام 2014 مع تكهنات بعودة المياه إلى مجاريها من جديد.

وكان إعلان الأمير هاري لخطوبته لميجان ماركل في عام 2017، قد وضع حدا لكل هذه التكهنات، ولم تعلق بوناس يومها بأية كلمة.

وكتبت بعد يوم واحد كلمات على انستجرام، اعتبرها كثيرون بمثابة رسالة مشفرة وملغومة، وقد جاء فيها: " بغض النظر عن درجة تعليمك وموهبتك، وسواء أكنت غنياً أو رائعاً كما تعتقد، فإن تعاملك مع الآخرين هو الذي يخبرنا عن كل شيء في نهاية الأمر".

 بوناس تحدثت أخيرا، بعد ست سنوات من الصمت عن سبب انفصالها عن الأمير الشاب، وكيف أن هذه العلاقة قد أوقعتها فريسة للوساوس وعدم الثقة بقدرتها على التأقلم مع حياة الملوك.

وأشارت إلى أنها كانت تشعر بالخجل من بعض التصرفات البسيطة التي كانت تقوم بها، والتي قد لا تظهرها بالمظهر المثالي،  لأنها كانت دائما تحت دائرة الضوء والرصد وعيون الناس بسبب ارتباطها بالأمير المحبوب.

وتابعت: إنها كانت تخشى دائما من العيش في ظله بطريقة تحد كثيراً من طموحاتها الشخصية، ولكن الأمر قد تغير كثيرا بعد الانفصال حسب قولها، لأنها أصبحت واثقة من نفسها ولديها القدرة على تبين الهدف الذي تريد الوصول إليه.

، مع إحساس أقوى بما تريد أو لا تريد.

كما تتهيأ بوناس لإقامة حفل زفافها مباشرة بعد رفع الإغلاق الذي يعيشه البلد بسبب فيروس كورونا، وهي سعيدة بخطوبتها لوسيط عقارات بريطاني، ربما تكون هي الصدفة وحدها ما جعلت اسمه "هاري" أيضا،  ولكن هل سيحضر الأمير حفل زفافها كما حضرت هي حفل زفافه.. كثيرون يتوقعون ذلك.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : المصريون

0 تعليق