اخبار اليوم : صاحب مقولة "ماذا لو غضب الأسد من بوتين" ينفي عزل عماد خميس لأسباب اقتصادية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نفى عضو مجلس الشعب التابع للنظام السوري، خالد العبود، وصاحب مقولة "ماذا لو غضب الأسد من بوتين"، أن يكون سبب قرار عزل رئيس وزراء النظام عماد خميس، لأسباب اقتصادية.

وقال "العبود" في حديث مع إذاعة  "نينار إف إم" الموالية: إن "سبب إعفاء عماد خميس من مهامه في حكومة النظام، ليس اقتصاديًّا"، إلا أنه لم يوضح سبب إقالة رئيس وزراء حكومة الأسد.

وأضاف: "لو كان سبب إقالة خميس اقتصاديًّا صرفًا، لتمت إقالة وزراء مهمتهم الأساسية هي الشأن الاقتصادي"،  مبينًا أن مرسوم "الأسد" لم يستهــدف البنية الحكومية إنما استهـدف رئيس الحكومة، وتكليف حسين عرنوس.

وتابع "العبود": أن "توقيت المرسوم القاضي بإعفاء عماد خميس، يشير إلى أن هناك أمرًا هامًا استدعى الأسد إلى استخدام صلاحياته الدستورية، وعدم الانتظار حتى انتخابات مجلس الشعب القادمة".

وأشار العضو في "برلمان الأسد"، إلى أن "تكليف حسين عرنوس بمهام رئاسة الحكومة حتى إنجاز انتخابات مجلس الشعب القادمة، يعني أن هناك حكومة جديدة قادمة وفق الدستور بعد الانتخابات، وفق قوله.

جدير بالذكر أن قرار بشار الأسد بإقالة عماد خميس من رئاسة الوزراء، جاءت على خلفية انهيار سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي وغلاء الأسعار ونقص المواد الغذائية، وخروج مظاهرات بالمناطق الموالية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الدرر الشامية

أخبار ذات صلة

0 تعليق