اخر الاخبار : «الكلام ده عندكوا في الزمالك».. رد ناري من أبو جريشة على تصريحات فاروق جعفر المثيرة للجدل

0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الموجز  

انتقد نجم منتخب مصر ونادي الإسماعيلي السابق، علي أبو جريشة، التصريحات التي أدلى بها مجم الزمالك السابق، فاروق جعفر، والتي زعم فيها أن الحكام الأفارقة جاملوا المنتخب الوطني والأندية المصرية مقابل الحصول على مقابل مادي أو عيني.

وفي تصريحات لصحيفة "اليوم السابع"، قال أبو جريشة إن فاروق جعفر خانه التوفيق في تصريحاته، مشيراً إلى أن الإسماعيلى شارك فى أول بطولة أفريقية عام 1969، وكان الدوري المصرى موقوفاً حينها، وخاض الدراويش جميع مبارياتهم خارج الأرض ورغم ذلك حققوا الفوز في كافة المواجهات.

ولفت أبو جريشة إلى أن الإسماعيلي حينها كان نادياً غير معرفواً في القارة السمراء، متساءلاً: "كيف سيُجاملنا التحكيم؟".

وأضاف نجم الدراويش: "لعبنا من دور الـ 16 في البطولة الأفريقية، خوضنا 8 مواجهات وأحرزنا 22 هدفاً، وكنت هداف البطولة بـ 8 أهداف، وسجلت برأسي وقدمي لكن لأول مرة أسمع عن التسجيل بيدي، فهذا شيء مدهش ولم يحدث على الإطلاق، وتعرضنا للظلم أمام الفريق الغانى كوتوكو فى النهائى، لأننا كنا متقدمين بهدفين على أرضهم واحتسب الحكم حينها 7 أو 8 دقائق وقت بدل ضائع لمنح الفرصة لهم من أجل التعادل".

وتابع أبو جريشة: "بالنسبة لي لم أجلس في أي وقت مع الحكام، لأنها مش شغلتي، وجائز هما عندهم في الزمالك كانوا بيعملوا كده"، مؤكداً أن الإسماعيلى حصد البطولة بعرق أبناءه وكفاحهم، وأن جيل منتخب 90 صعد كأس العالم بالجهد والعرق، وأنه من غير المقبول أن يتم إهدار مجهود الجيل بتصريح غير حقيقي ومن وحي الخيال، مشيراً إلى أن مثل تلك التصريحات تسوء سمعة الأجيال السابقة أمام الأجيال الحالية.

وأمس الجمعة، صرح جعفر بأن الأندية المصرية كانت يتم مجاملتها خلال حقبة الثمانينات من الحكام الأفارقة في مصر.

وقال جعفر، في تصريحات لقناة الزمالك، إن خلال فترة الثمانينات من القرن الماضي، بعض الأندية المصرية كانت يتم مجاملتها من الحكام الأفارقة.

وأضاف لاعب الزمالك السابق أن المباريات التي كانت تلعب البطولة الأفريقية داخل مصر، كانت الأندية المصرية تستفاد من أخطاء التحكيم.

وقال جعفر: "بعض الحكام الأفارقة كانوا يدخلون غرفة خلع الملابس قبل المباريات في مصر ويسأل اللاعبين، أحسب لكم ركلة جزاء أو أطرد لاعب من الفريق الخصم؟".

وأشار إلى أن وخلال مباريات منتخب مصر بالتصفيات الافريقية لكأس العالم 1990، كان الحكام يتغاضون عن بعض الكرات، قائلاً: "الكرة كانت تدخل المرمى ولا يحتسبها الحكم."

وتابع: "نادي الإسماعيلي ايضا استفاد من الاخطاء التحكيمية وفاز ببطولة أفريقيا للأندية، بعدما قام علي أبو جريشة بالحصول على الكرة بيده".

وأشار جعفر إلى أن منتخب مصر عام 1990 كان به العديد من العناصر المميزة لكنه لم يكن الأفضل في إفريقيا،على عكس الجيل الذهبي في عام 2009 و 2010 الذي لم يتأهل إلى كأس العالم.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الموجز

0 تعليق