اخبار اليوم : صحيفة تركية تكشف أسباب قصف روسيا معسكرًا لفيلق الشام في إدلب

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

سلطت صحيفة تركية الضوء على القصف الذي تعرض له مركز تدريب تابع لفصيل "فيلق الشام" شمال غربي إدلب، من قِبَل الطائرات الحربية الروسية. 

وأعلنت صحيفة "حرييت" التركية أن قصف المعسكر الخاص بالجبهة الوطنية المدعومة تركيًّا سيخلق وضعًا جديدًا بين أنقرة وموسكو، وهو ما يحتاج لتدارك سريع.

واستعرضت الصحيفة النشاطات والإسهامات التي قدمها "فيلق الشام" خلال العمليات العسكرية شمال سوريا، وفي مواقع خارجية كـ"ليبيا"؛ رغم أن ذلك لم يؤكَد رسميًّا؛ وهو ما جعل الفصيل المذكور من أكثر المقربين لأنقرة.

وأكد تقرير الصحيفة، الذي نشرته اليوم الثلاثاء، أن الهجوم على المعسكر رسالة موجهة إلى تركيا، وأن روسيا خرقت كل الاتفاقات السابقة بقصفه، رغم أن الفيلق ليس من المدرجين على قوائم الإرهاب.

وأشار التقرير إلى أن الضربة جاءت في ظل خلافات واضحة بين روسيا وتركيا بشأن الحرب في إقليم "قره باغ" بين أرمينيا وأذربيجان.

وبينت الصحيفة أن استهداف المعسكر تزامن مع تصريحات لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، حول الحل العسكري في "قرة باغ" الذي تحدث عنه "بوتين"، والذي تزامن مع رسائل دبلوماسية.

وأوضح تقرير الصحيفة أن مسألة اتخاذ روسيا قرار الهجوم في هذا التوقيت بالذات للحد من موقف أنقرة القوي في الإقليم المتنازع عليها بين أرمينيا وأذربيجان.

وكانت وكالة "ANAA" الروسية بثت صورًا جوّية لتجمّع من المقاتلين في معسكر الفيلق قبل أن يتم استهدافهم بقرابة نصف طن من المتفجرات من قِبَل الطائرات الحربية الروسية، بحسب الوكالة.

إلا أن موسكو تملصت من التصريحات السابقة بإعلان وكالة "سبوتنيك" الروسية أن الطيران الحربي التابع لنظام الأسد هو من شنَّ الضربات الجوية على معسكرٍ لـ"فيلق الشام" في منطقة الدويلة بريف إدلب الشمالي

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الدرر الشامية

أخبار ذات صلة

0 تعليق