اخر الاخبار - الغنوشي يتحادث مع سفير ألمانيا بتونس

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أكد رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي، خلال لقائه اليوم الإثنين بقصر باردو مع سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية بتونس بيتر بروغل، ضرورة تفعيل مجموعة الصداقة البرلمانية التونسية الألمانية من الجانبين، نظرا لدور الديبلوماسية البرلمانية في اثراء التعاون الثنائي وتنويع مجالاته، مثمنا دعم المنظمات الألمانية للبرلمان، وفي مقدمتها منظمة "هانس سايدل".
   وأشاد الغنوشي، وفق بلاغ صادر عن البرلمان، بعلاقات الصداقة المتينة التي تربط تونس وألمانيا وبنسق التعاون القائم بينهما في مجال البحث العلمي والتعليم العالي، معربا في هذا السياق، عن الاهمية التي يكتسيها تجسيد مشروع الجامعة الألمانية بتونس.
   كما أبرز أهمية التعاون المشترك وتبادل التجارب والخبرات فيما يتعلق بالاصلاحات الاقتصادية والتنموية والنهوض بالجهات والتنمية المستدامة، معربا عن تقديره الكبير لوقوف ألمانيا الى جانب تونس منذ الثورة ودعم تجربتها المتميّزة في الانتقال الديمقراطي السلمي، التي تعد أنموذجا يحتذى في العالم العربي .
من جهته، أعرب السفير الألماني عن ارتياحه العميق للعلاقات التاريخية الممتازة القائمة بين البلدين والتي ما فتئت تتعزز منذ الثورة، مؤكدا استعداد بلاده لمزيد تعزيز التعاون الثنائي على مختلف الاصعدة، خصوصا امام التحديات التي تواجهها تونس اليوم بسب أزمة وباء كورونا المستجد.
وأكد مساندة تونس في مسارها الانتقالي وفي تجربتها الديمقراطية التي يضطلع فيها مجلس نواب الشعب بدور ايجابي، وأهمية إنجاح ملف العدالة الانتقالية عبر المصالحة الشاملة وانصاف الضحايا وعائلاتهم.
أما رئيسة لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية بالبرلمان سماح دمق التي حضرت بدورها اللقاء، فقد أبرزت بالخصوص ما حققته تونس من مكاسب في مجال حقوق المرأة، فضلا عن مساهمة اللجنة في هذا الإتجاه من خلال ما تسنه من تشريعات، مشددة على أهمية مزيد تسهيل ظروف اقامة الطلبة التونسيين في بعض الجهات الالمانية.


 

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الشروق التونسية

أخبار ذات صلة

0 تعليق