اخبار اليوم : فتوى تقسم الميليشيات الشيعية في ريف حلب وتشعل فتيل الحرب بينهم

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شهدت مدبنة نبل والزهراء الشيعيتين بريف حلب الشمالي اقتتالا داخليا بصفوف الميليشيات المتواجدة فيها، على خلفية فتوى أصدرها مفتي تابع لحزب الله اللبناني.

وقال موقع "أورينت نت": "إن مفتي تابع لميليشيا "حزب الله" اللبناني أصدر فتوى خلال إلقائه خطبة الجمعة بالمسجد الكبير بمدينة نبل، قال فيها إنه يجوز الاستيلاء على جميع أملاك السوريين التي تطالها أيديهم أو التي يغيب عنها أصحابها لدعم الجهاد، وعند قوله و"حتى أملاك الشيعة" عم المسجد الفوضى وتعالت الأصوات الرافضة لفتواه".

وأضافت: "أن مفتي الحزب اجتمع مع معممين شيعة وحاول إيضاح مقصده من الفتوى التي أصدرها، ولكن الأمر زاد تعقيدا حيث انقسمت الميليشيات بين مؤيدة ومعارضة للفتوى مما أدى ذلك إلى نشوب استباكات بين الطرفين".

وأردف: "أن الميليشيات المحلية كانت معارضة للفتوى أما الميليشيات العراقية والإيرانية واللبنانية أيدت الفتوى ودارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين استمرت لنصف ساعة قبل أن يتدخل الحرس الثوري الإيراني بمدرعاته ويوقف الاشتباك ويعتقل القادة المشاركين فيه".

يذكر أن ميليشيات نظام الأسد وإيران تعتمد لتمويل نشاطاتها، بشكل كبير، على سرقة ونهب ممتلكات وعقارات وأراضي ومحاصيل المدنيين الذين تم تهجيرهم من مدنهم وبلداتهم.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الدرر الشامية

0 تعليق