عاجل

الوحدة : زلزال رياضي.. تطورات مثيرة في معركة الخطيب ضد مرتضى منصور بعد الفيديو المنسوب

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نحرركات سريعة من ملس إدارة النادي الأهلي، تجاه الفيديو المنسوب لمرتضى منصور، رئيس الزمالك، والذي يوجه شتائم وسباب تجاه محمود الخطيب رئيس الاهلي اللاعب محمود كهربا.

الاهي قد أكثر من بلاغ صباح اليوم، لكلا من رئاسة الوزراء ومجلس النواب، بالإضافة لرد من زوجة الخطيب، وكهربا على الفيديو المثي للجدل.

الحكاية ترصد في هذا التقرير تحركات الاهلي ضد مرتصى منصور، وبيان الأخير:

بيان مرتضى منصور

منذ قليل، تقدم مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة النادي ببلاغ للنائب العام ضد ضابط المخابرات القطري أبو سنيدة و آخرين لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم بعد نشر تسجيل صوتي مفبرك.
وتضمن البلاغ ارتكاب ضابط المخابرات بمساعدة آخرين لأفعال الهدف منها إشعال نار الفتنة في مصر سواء بين المسلمين والمسيحيين أو بين جمهور ناديي الأهلي والزمالك.
كما تضمن البلاغ سابقة للمدعو بإشعال أزمة سابقة بين الزمالك والوزير السعودي المستشار تركي آل الشيخ.
وطالب رئيس الزمالك النائب العام اتخاذ اللازم قانونا تجاه المذكورين بعد بث فيديوهات مركبة ونشر اخبار كاذبة لبث الفتنة.

نداء لرئاسة الوزراء.. أين القانون؟

طالب محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، في خطاب رسمي اليوم  للدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، التأكيد على ما يعلنه دومًا ويشير إليه بوضوح فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بأنه لا يوجد شخص فوق القانون، ومحاسبة رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور على تجاوزاته غير الأخلاقية «الفجة» التي تسيء إلى سمعة الأسر والعائلات وتهدد قيم وثوابت المجتمع المصري.

وقال رئيس الأهلي في خطابه لرئيس الحكومة إن النادي الأهلي تقدم بشكواه عدة مرات لإيقاف خروقات رئيس الزمالك، الذي يكيل السباب والشتائم ويخوض في الأعراض دون حسيب أو رقيب. وأن الأهلي على مدار عام ونصف العام من الشتائم والسباب والألفاظ الخارجة لم يتلقَّ أي رد، رغم خطورة ما يحدث على وحدة الصف بين أبناء الوطن.

وجاء في الخطاب أيضًا أن الجهات المعنية تركت رئيس الزمالك يعبث بسمعة العائلات ويكيل الاتهامات الكاذبة، بدعوى أن الحصانة البرلمانية تحميه وتقف حائلًا ضد مثوله أمام جهات التحقيق لمحاسبته عن الجرائم التي ارتكبها بالقانون..

وإزاء استمرار رئيس الزمالك على نهجه المتجاوز، سواء في حق النادي الأهلي ورموزه أو الكثيرين من الشخصيات، جاء الفيديو الأخير لرئيس الزمالك، الذي تداولته مواقع التواصل الاجتماعي أمس، وتضمن ليس فقط سب رئيس الأهلي وعائلته، ولكن أهان فيه مائة مليون مصري على الملأ، وقال في الفيديو المشار إليه والمصور داخل نادي الزمالك: «مفيش راجل في البلد دي.. علي الطلاق البلد دي مفهاش راجل»، والبلد التي يهينها هكذا رئيس الزمالك هي مصر الوطن.

 وقال رئيس الأهلي في خطابه لرئيس الوزراء إن مصر دولة قانون ولكن ما يفعله رئيس الزمالك دون حساب يؤكد على أنه فوق القانون، بعدما أهان الشعب المصري بأكمله دون استثناء، حيث لا يرى من بين أفراده رجلا، من وجهة نظره.

 

وأكد الكابتن الخطيب على ثقته بأن رئيس الحكومة لن يقبل بأية حال إهانة الشعب.. ولن يسمح للحصانة البرلمانية أن تحمي من أهان الشعب، وأن تفعيل القانون هو الخيار الوحيد لمواجهة المتجاوزين أمثال رئيس نادي الزمالك قبل حدوث فتنة لا تحمد عقباها بين جماهير الأهلي والزمالك.

 

بيان الاهلي لمجلس النواب

وجه الأهلي نداءً جديدا لقيادات الدولة ومجلس النواب بإعلان موقفه مما وصفه بـ"إهانة" مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، لـ100 مليون مصري، مطالبا برفع الحصانة عنه بعد الفيديو المنسوب إليه.

كان محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، أعلن صباح اليوم الأحد تقدمه ببلاغ للنائب العام ضد مرتضى منصور.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أمس السبت، فيديو منسوبا لمرتضى منصور يسيء فيه لمؤسسات الدولة قائلا "البلد دي مفهاش راجل".

لكن مرتضى منصور أكد في بيان رسمي صباح اليوم الأحد أن الفيديو مفبرك لإحداث فتنة مع بعض الشخصيات في مصر.

 

 

وجاء بيان الأهلي عبر موقعه الرسمي كالتالي:

وجه الكابتن محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي، نداءً أخيراً للدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، وكل قيادات الدولة ومسئوليها؛ مطالباً بالتفعيل العاجل للقانون قبل فوات الأوان ورفع الحصانة عن رئيس الزمالك الذي سب البلد، وأهان مائة مليون مصري، ويرى ليس من بينهم رجلاً عندما قال في فيديو تداولته مواقع التواصل الاجتماعي أمس «بلد مفهاش راجل. على الطلاق البلد دي مفهاش راجل». وهذا البلد هو مصر الوطن. بخلاف شتائم وخوض في الأعراض وإساءات للأسر والعائلات بحق رئيس النادي الأهلي وكثيرين.

 

وقال الكابتن محمود الخطيب في خطابه اليوم لرئيس مجلس النواب. عام ونصف من الشتائم والسباب والاتهامات الباطلة والأكاذيب والخوض في الأعراض. وكل هذا لم يحرك ساكناً. وكأن رئيس الزمالك فوق القانون، في الوقت الذي يحرص فيه ويؤكد دائماً فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية أنه لا يوجد شخص فوق القانون.

وجاء في الخطاب أيضاً أن عدم محاسبة رئيس الزمالك على جرائمه السابقة واحتماءه بالحصانة البرلمانية جعلاه يتمادى في تجاوزاته وإساءاته التي فاقت كل الحدود.

حتى جاء الفيديو الأخير والذي تم تصويره داخل نادي الزمالك على مسمع ومرأى من الجمهور، وسب فيه كل المصريين بلا استثناء بعبارات يعف اللسان عن ذكرها. «سردها الكابتن محمود الخطيب كاملة في بلاغه اليوم لمعالي المستشار النائب العام والذي حمل رقم ٢٨٤٦».

وطالب رئيس الأهلي بالتدخل الفوري قبل فوات الأوان، مؤكداً أنه وكل الشرفاء في هذا الوطن لن يقبلوا بهذه الإهانات. ومجلس الشعب ذاته لن يقبل بحماية من أهان الشعب. وعلى رئيس مجلس النواب أن يعلن موقفه للرأي العام من هذه الإهانات التي شملت عموم المصريين الذين يراهم رئيس الزمالك "ليس فيهم رجل".

كهربا يرد

رد محمود عبدالمنعم "كهربا" جناح الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، على الفيديو الذى ظهر فيه مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك وهو يسيء للاعب ولعائلته وكذلك لرئيس النادي الأهلي محمود الخطيب.

وكتب كهربا عبر حسابه الرسمي على فيس بوك: "‎وهل هناك أغلى من أمي ليهتز لها قلبى وكياني؟ إن كان بي خير فهو منك وبسببك يا أمي، نعل جزمتك أغلى وأطهر من اللي شتمك وسبك وتطاول عليكي".

واضاف: "‎اتعلمت منك ومن قلبك الطاهر اني أترفع عن أي إساءة تتوجه ليا، لكن اليوم الإساءة كانت ليكي يا أمي، وبوعدك، وهذا وعد دين عليا، إن حقك جايلك ولو طال الزمن".‎

وأكمل لاعب الأهلي: "ضحيتي كتير عشاننا وكانت فرحتك وانتي بتشوفيني بحقق كل اللي كنت بطمح له، كنتي بتهتمي بكل تفاصيل حياتنا ونبضات قلوبنا، وبتدي بدون ما تنتظري مقابل إلا أنك تشوفينا سعداء".

وأردف: "خلقنا لنلعب كرة قدم ونتنافس داخل الملعب وليس الخوض في الأعراض وإهانة من تعبوا في تربيتنا، ونحن في بلد كل يوم تتغير للأحسن، ولا يرضي الشرفاء منهم هذه التصرفات، وفي انتظار موقف حاسم يرجع الحقوق لأصحابها، رينا يخليكي ليا يا أمي، والعمر كله ليكي، ودايما معانا عايشين ببركة دعاكي لينا.. بحبك يا أمي".

 

زوجة الخطيب

أعربت نيرفين فريد، زوجة محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي عن استيائها تجاه التجاوزات التي تعرضت لها وأسرتها خلال الفترة الماضية.

وطالبت زوجة الخطيب بحقها في الحياة بكرامة مرفوعة الرأس؛ باعتبارها ابنة رجل مقاتل تربت على الكرامة وعزة النفس وزوجة رجل تراه أشرف الرجال وأنقاهم.

وعبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" كتبت نيرفين: "أنا ابنة رجل مقاتل من خير أجناد الأرض أعطى عمره وصحته للبلد، وزوجة رجل أعطى كل ما يستطيع من جهد وعرق وصحة للبلد... وما زال يعطي".

وأضافت: "لم نطالب بالمقابل لأن خدمة البلد فخر وعزة وواجب.. ولكني أطالب بحقي في الحياة بكرامة مرفوعة الرأس لأني كابنة مقاتل تربيت على الكرامة وعزة النفس وكزوجة رجل أراه أشرف الرجال وأنقاهم وأصدقهم حباً لوطنه وبلده وأهل بلده".

 

وواصلت: "من حقنا أن نعيش فى بلدنا آمنين مطمئنين لأن العدل والحق لهما اليد العليا وأن (كل من كسر كوباً سيدفع ثمنه)،

أما أن ندفع من سمعتنا وعرضنا وكرامتنا ففي سبيل ماذا ولأجل من؟!".

وأكملت: "تحملنا خلال الفترة الماضية الكثير والكثير وخاطبنا كل العقلاء، وطرقنا كل الأبواب، وأعطينا الكثير من أعصابنا وصحتنا وتحملنا مالا يتحمله سوى ذوي الهمم الصلبة، ولكن فاض الكيل".

وأتمت: "أريد حقي يا بلد... أريد حقى يا بلد... أريد حقي يا بلد... وإن لم تغيثونا؛ فالله غالب على أمره".

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الحكاية

أخبار ذات صلة

0 تعليق