اخبار الرياضة اليوم في مصر احذر يا شوقي غريب.. منتخب البرازيل الذي انتصرت عليه ليس هو المتواجد في طوكيو

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يستعد منتخب مصر الأولمبي لملاقاة البرازيل غدا السبت في ربع نهائي أولمبياد طوكيو 2020.

وتأهل منتخب مصر لربع النهائي بعدما حصد أربع نقاط في دور المجموعات وتفوق على الأرجنتين بفارق الأهداف ليواصل مشواره في البطولة رفقة إسبانيا.

أما منتخب البرازيل فتأهل لتلك المرحلة بعدما تصدر مجموعته الرابعة برصيد سبع نقاط بفارق نقطتين عن ملاحقه كوت ديفوار.

وسبق والتقى منتخب مصر بمنافسه البرازيل وديا في شهر نوفمبر الماضي في استاد القاهرة وحينها فاز الفراعنة بهدفين لهدف.

وقتها عقب المباراة قال شوقي غريب آنذاك: "نحن سعداء بتواجدكم هنا واللعب أمامكم ونتمنى مواجهتكم في الأولمبياد".

ورد المدير الفني لمنتخب البرازيل أندري جاردين قائلا: "من يعلم؟ ربما نلتقي مجددا".

ولكن المنتخب البرازيلي الذي واجه مصر في القاهرة سيظهر بوجه مغاير كليا في طوكيو.

فمن بين 18 لاعبا تواجدوا مع البرازيل في مصر لخوض المباراة الودية لم يتواجد منهم سوى لاعبين فقط في القائمة النهائية للسيليساو في أولمبياد طوكيو.

واللاعبان الوحيدان المتواجدان في طوكيو منذ ذلك اللقاء الودي هما المهاجم ماتيوس كونيا والذي سجل هدفا في شباك الفراعنة.

أما اللاعب الآخر والذي جلس على مقاعد البدلاء فهو مالكوم لاعب برشلونة السابق وزينيت سان بطرسبرج الحالي.

Image

وتغيرت قائمة البرازيل كثيرا في الأولمبياد بعدما انضم للقائمة الثلاثي فوق السن الخبير حارس المرمى سانتوس والذي يلعب في أتليتكو بارانانيسي ومدافع إشبيلية دييجو كارلوس والمخضرم الغني عن التعريف ولاعب ساو باولو داني ألفيش.

كما يتواجد لاعب أرسنال جابرييل مارتينللي وزميله في الهجوم وجناح إيفرتون ريتشارلسون.

ويعد منتخب البرازيل هو حامل لقب الأولمبياد بعدما توج بالذهبية في نسخة 2016 في ريو دي جانيرو.

وإجمالا منذ نسخة بكين 2008 لم يغب منتخب البرازيل أبدا عن نصف النهائي على أقل تقدير.

فحصد في بكين البرونزية ثم الفضية في لندن 2012 وأخيرا الذهبية في 2016.

ويعد ريتشارلسون هو هداف المنتخب البرازيلي في البطولة ومتصدر الهدافين بشكل عام بعدما سجل خمسة أهداف.

وجاءت أهداف ريتشارلسون الخمسة من بين 12 تسديدة سددها على مرمى منافسي راقصي السامبا.

ولم يفقد ريتشارلسون سوى فرصة محققة وحيدة لتسجيل الأهداف.

أما برونو جيماريش لاعب خط الوسط فهو أكثر من صنع أهدافا بواقع اثنين بعدما صنع ثلاث فرص محققة للتسجيل بالتساوي مع الألماني ماكس كروز والكوري الجنوبي دونج جيونج لي.

وتصدى سانتوس حارس مرمى البرازيل لخمس فرص محققة خلال مباريات السيليساو الثلاثة السابقة.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : في الجول

أخبار ذات صلة

0 تعليق