اخبار اليوم بعد عرض "لازم أعيش".. أبرز أيقونات مرضى البهاق

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مرض البهاق مرض جلدي يسبب بقع بالجلد، نتيجة لاختفاء مادة "الميلانين" المسئولة عن تكوين صبغة الجلد، ويقابل مريض البهاق الكثير من التنمر من قبل مجتمعه، وبالرغم من التطور المجتمعي الذي وصلنا إليه الآن، إلا أن النظرة العامة نحو مريض البهاق لا تزال كما هي باقيةً لم تتغير، وتزامنًا مع عرض حكاية "لازم أعيش" من مسلسل "إلا أنا" التي قامت ببطولتها الفنانة الشابة جميلة عوض، سوف نستعرض إليكم أبرز حكايات مرضى البهاق مع المشاهير:

قصة لجين صلاح التي جسدتها "جميلة عوض" في "لازم أعيش"

تتشابه قصة بطلة حكاية لازم أعيش بمسلسل "إلا أنا" مع قصة "لجين"، ومع الكثير من ظروفها التي مرت بها منذ طفولتها وحتى الآن بعدما أصبحت واحدة من مشاهير السوشيال ميديا ووجهاً إعلامياً للكثير من العلامات التجارية. 

وأظهرت استحسانها على المسلسل حين أجرت مداخلة هاتفية مع الإعلامي سيد علي، مقدم برنامج "حضرة المواطن"، وعقبت أنها بطلة القصة الحقيقية حين قالت: "في شهر أغسطس الماضي، تلقيت اتصال هاتفي من فريق عمل المسلسل، ورويت لهم كل ما حدث معي منذ بداية إصابتي بالمرض وأرسلت لهم العديد من صوري الشخصية".

وبثت رسالة خاصة لكل مرضى البهاق عبر مداخلتها مضمونها: "أنه يجب على كل مرضى البهاق أن يقدروا أنفسهم وعلى المجتمع أن يتقبلهم".

"مريم الشريف" عملت كعارضة أزياء رغم إصابتها بالمرض

ظهر مرض البهاق لدى مريم الشريف، منذ طفولتها في عمر الـ٥ سنوات، ونفت تماما أن المتاعب والضغوط النفسية قد تسبب هذا المرض، حيث تم إصابتها بذاك المرض في عمر الطفولة، أي كانت لا تعاني من أي ضغط مثلها كمثل باقي الأطفال، وقد وصلت حالتها الآن إلى أن المرض جعل لون معظم بشرتها يميل للبياض ما عدا بقع بسيطة، ورغم ذلك عملت كعارضة أزياء.

أول عارضة للماركة الشهيرة فيكتوريا سيكريت "Winnie Harlow" 

نمت كطفلة مثل باقي الأطفال، إلى أن هاجمها المرض، وبسببه اعتادت على تغيير المدارس من حين لآخر بسبب نظرات أقرانها، فتروى أنهم كانوا يخشوا من اللعب معها بسبب بشرتها، لدرجة أنهم كانوا يهربوا منها، وقد قابلت موقفا محرجا في أول لقاء تليفزيوني لها حين سألتها مقدمة البرنامج لماذا تشعرين بأنك جميلة؟

"أوميكو جونسون" تتحدى الإساءات وتطلق على نفسها ملكة البهاق

"أوميكو جونسون" عارضة أزياء أمريكية تعرضت لكثير من التنمر بسبب إصابتها بالبهاق، فقد أطلق عليها البعض لقب الكلب الدلماسي، و"جونسون" ليست عارضة أزياء وحسب، بل هى مؤلفة وممثلة وسيدة أعمال في ٣٨ من عمرها، هاجمها البهاق عندما كانت في الـ٢٥ من عمرها، وهي أم لأربع أولاد ولديها ٣ أحفاد، وحلمها أن تصير قصة ملهمة لمساعدة غيرها من الفتيات للتأقلم مع ذلك المرض. 

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : وشوشة

0 تعليق