عاجل

الوحدة الاخباري - إسرائيل: كان بإمكاننا اغتيال بشار الأسد

0 تعليق 140 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شاشة نيوز: قال مصدر إسرائيلي رفيع، مساء الأحد، إنّ فرصاً عديدة كانت أمام "إسرائيل" لاستهداف بشار الأسد وكبار قادته مع اندلاع الثورة ضدّه، لكنّ القادة الإسرائيليين امتنعوا عن فعل ذلك.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية، عن موقع "إيلاف" السعودي، أن إسرائيل كانت خلال الأزمة السورية تقوم بعمليات عسكرية واستهداف مواقع سورية وإيرانية ولحزب الله ولم تقم بعمل من شأنه المس بموقع النظام السوري، والذي يقف على رأسه، مع أنه "إسرائيل" كان لها أكثر من فرصة لاستهداف الرئيس السوري وكبار قادته.

وبين المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، أن رئيس الاستخبارات العسكرية عند اندلاع الحرب السورية وهو "افيف كوخابي" رئيس الأركان الحالي لـ"إسرائيل" والذي سيخلف غادي ايزنكوت، كان قد أوصى بإنهاء النظام السوري الحالي لأنه سيجلب المصائب لـ"إسرائيل" من إيران وحزب الله والمليشيات والنفوذ الروسي في المنطقة إلا أن القيادة السياسية ورؤساء الأركان ورؤساء الموساد حينها، أرادوا عنواناً في سوريا يمكن إرسال الرسائل إليه بطريقة أو بأخرى وأن "إسرائيل" كانت حاورته أكثر من مرة للاتفاق على تسوية ما مع سوريا.

وقال المصدر الإسرائيلي: إن النقاشات الأخيرة حول الوضع السوري في الكابنيت الأمني وصلت إلى قناعة بضرورة إنهاء هذا النظام وأن "إسرائيل" لن تقبل بأي تموضع عسكري إيراني وستقوم بكل ما يلزم لطرد إيران من سوريا مهما كلف الأمر.

ورفض المصدر التعليق على قرارات دول عربية مثل البحرين والإمارات إعادة فتح سفاراتها هناك أو الحديث عن اقتراح إعادة سوريا للجامعة العربية أو انتقاد هذه القرارات.

إلا أنه رأى التقارب العربي الأخير مع سوريا غير مهم في هذه المرحلة، وأن عهد بشار الأسد على نهايته وأن التدخل العربي في هذه المرحلة من اجل إبعاد سوريا عن إيران لن ينجح لأن إيران أصبحت متجذرة داخل المؤسسات السياسية والعسكرية لنظام البعث السوري الذي يستند إلى أقلية علوية، وفقط تغيير شكل وماهية النظام يمكنه إبعاد إيران عن سوريا.

ولفت المصدر إلى توافق إسرائيلي مع الرؤية الروسية التي لا تستسيغ الوجود الإيراني العسكري في سوريا بل تريد التفرد بالنفوذ والسيطرة في سوريا بغض النظر عمن يقود سوريا.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : شاشة نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق