سوشال: وزير الدفاع الأميركي الجديد يكشف عن أول خطة له في سوريا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآناشتراك

كشف وزير الدفاع الأمريكي الجديد “مارك إسبر” عن أول خطة له في سوريا وأعلن عن توصل إدارة ترامب إلى قرار نهائي فيما يخص بقاء قواتها في سوريا.

وقال “إسبر” خلال جلسة استماع أمام الكونغرس أن الولايات المتحدة ستبقي على قواتها في شمال شرق سوريا كجزء من القوات متعددة الجنسيات.

وتابع الوزير: أن هذه القوات ستواصل مهامها ضد تنظيم الدولة في المنطقة، ورفض “إسبر” الإفصاح عن عدد القوات أو مواعيد إجلاء من سيتم سحبهم؛ حرصاً على أمن العمليات، حسب وصفه.

وكانت الحكومة الألمانية رفضت الأسبوع الماضي دعوة وجَّهتها الولايات المتحدة الأمريكية لإرسال قوات برية إلى شمال شرق سوريا وأكدت التزامها بالتدابير الحالية دون تغيير.

ومن جانبها وافقت فرنسا وبريطانيا على إرسال قوات إضافية إلى سوريا وأكدتا التزامهما بزيادة القوات بنسبة تتراوح بين 10 و15%، وذلك وفقاً لما نقلت مجلة “فورين بوليسي” عن مسؤول في إدارة ترامب.

الجذير بالذكر هنا أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن أواخر العام الماضي أن بلاده ستنسحب بالكامل من سوريا، وأكد السيناتور الجمهوري “ليندسي غراهام” أن الولايات المتحدة ستطلب من الدول اﻷوروبية إرسال جنود إلى سوريا لسد الفراغ الذي ستتركه القوات المنسحبة.

وقد كشفت مصادر مطلعة للأناضول، الأربعاء، عن أن الولايات المتحدة الأمريكية استأنفت تدريب “جيش المغاوير” التابع للجيش السوري الحر، بعد أن أوقفت دعمه منذ قرابة عام.

وقالت المصادر، مفضلة عدم الكشف عن هويتها، إن التدريبات بدأت بالفعل في قاعدة “التنف” الواقعة على مثلت الحدود السورية الأردنية العراقية، إضافة إلى تدريبات في معسكرات داخل الأردن.

وحسب المصادر، يتلقى أفراد “الجيش الحر” تدريبات على القتال في البيئة الصحراوية والجبلية وعمليات إنزال واقتحام، والقتال في ظروف مناخية صعبة، وعمليات المداهمة.

وأفادت أن ضباطا من الجيش ومسؤوليين من جهاز الاستخبارات الأمريكية، يشرفون على التدريبات، إلى جانب مستشارين من التحالف الدولي ضد تنظيم “داعش” الإرهابي.

وذكرت المصادر أن القوات الأمريكية في التنف فتحت باب الانضمام إلى “جيش المغاوير”، بهدف زيادة عدد المقاتلين وخاصة من أبناء المنطقة الشرقية.

وأشارت أن الهدف من إعادة تنشيط “الجيش الحر” في قاعدة التنف، هو القضاء على خلايا “داعش” في المنطقة، إلى جانب التحضير للسيطرة على الحدود السورية العراقية التي تتمركز فيها المجموعات الإرهابية التابعة لإيران في مدينة البوكمال وباديتها.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآناشتراك

الخبر | سوشال: وزير الدفاع الأميركي الجديد يكشف عن أول خطة له في سوريا - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : سوشال ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق