الوسايلة: خبر وفاة الإعلامي أحمد الشقيري يُشعل مواقع التواصل الإجتماعي .. وعائلته ترد!

0 تعليق 1 ألف ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الوسيلة – متابعة:

ترددت الكثير من الأخبار حول وفـاة الإعلامي السعودي البارز أحمد الشقيري الذي أستطاع جذب ملايين المتابعين في جميع أنحاء الوطن العربي.

وأثارت هذه الأخبار جدلاً واسعاً وذلك لما يقدمه من مادة حوارية تخدم المجتمع العربي والشباب بوجه خاص، وذلك بسبب القضايا الفكرية والمجتمعية التي يناقشها من خلال برنامجه الشهير خواطر، هذا البرنامج الذي استطاع النجاح طوال سنوات عرضه، ودائما ما يبدأ برنامج التلفزيوني بمقولة “لست عالماً ولا مفتياً ولا فقيهاً وإنما طالب علم”.

بدورها نفت أسرة الشقيري صحة الخبر، وقالت أن المذيع أحمد مازن الشقيري بصحة جيدة ويقيم مع أسرته حالياً في دبي، وما تم تداوله من أخبار ما هي إلا شائعات لا أساس لها من الصحة.

كما وجهت أسرة الشقيري رسالة إلى محبيه، بعدم السير وراء تلك الشائعات وعدم نشر أي أخبار على مواقع التواصل الاجتماعي بدون التحقق من صحتها أولاً وذلك لكي لا يتسبب في أذي نفسي سواء لعائلته أو أصدقائي أو محبيه من متابعين البرامج التي قدمها.

وزاد البحث خلال هذه الساعات عن الإعلامي أحمد الشقيري حيث إستطاع هذا الإسم أن يتصدر ترند المملكة العربية السعودية، وذلك بسبب عملية البحث المكثفة من جميع متابعي الإعلامي وعشاق برنامج خواطر للإطمئنان على صحته والتأكد من صحة الخبر.

إقرأ أيضاً: شكران مرتجى متضايقة من “النظام السوري” وعلم الثورة السورية! (فيديو)

وأحمد مازن الشقيري من مواليد شهر يونيو 1973 ولد بالمملكة العربية السعودية بمدينة جدة، ثم اكمل دراسته الجامعية بالولايات المتحدة الأمريكية وحصل على ماجستير إدارة نظم ثم درجة الدكتوراة في إدارة الأعمال، ثم دخل مجال الإعلام عقب كتابته بعض المقالات الإسبوعية من خلال صحيفة المدينة وكانت مقالاته تحت عنوان خواطر شاب، ثم تتطور ليدخل مجال البرامج التلفزيونية من خلال برنامج خواطر على شاشة قناة mbc.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوسيلة

0 تعليق