عاجل

اخر الاخبار اليوم مديحة كامل تتحدث عن نفسها: أحب الفسيخ وهؤلاء الفنانين.. وهذا رأيي في هاني شاكر

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
لم تتوقف الفنانة الكبيرة مديحة كامل يومًا عن الإمتاع، البعض يصفها بـ«الأنثى الكاملة»، حتى في حواراتها كانت صريحة، تعترف بما لديها دون خجل أو حرج، وكان غريبًا أن تعترف الأنثى الكاملة في حوار مع مجلة «الشبكة» في السبعينيات بحبها لأشياء يخجل الناس من الاعتراف بها، كحب الفسيخ، أكلتها المفضلة.

كان الحوار قصيرًا عما تحبه مديحة، وما لا تحبه، وتصف نفسها بصدق تام، تقول في وصف نفسها: أنا حواء التي خلقها الله لآدم بكل ما تحمل من أحاسيس ومشاعر.

وتقول إنها ليس لديها أصدقاء حقيقيين ولا تؤمن إلا بشيئين: «قلبي وفكري».

وفق قولها، تكره مديحة الكذب، ولو لم تكن إنسانًا تحب أن تكون شمسًا لـ«أظهر كل يوم».

تعلن حبها العنيف لاثنين من الشعراء: أحمد شوقي ونزار قباني، ومن الملحنين اثنان أيضًا: عبد الوهاب، وبليغ حمدي، ومن المطربين: عبد الحليم وهاني شاكر، ومن المطربات أم كلثوم وفايزة أحمد.

تعتبر مديحة، طبقًا للحوار، أكبر حسناتها: أنني حلوة من جوايا.
وأكبر عيوبك؟.. تجيب: أنني ساذجة.

الألوان المفضلة لمديحة كامل الأبيض والأسود.. ولون آخر من الغريب أن يحبه أحد، لكنها تحبه: الأصفر.

تحب الفسيخ، وترى أن أجمل الرجال، هو الرجل الذي تحبه، أيًا كان هو باختلاف مراحل حياتها.
هل كانت مديحة كامل بخيلة؟.. لم تجب، ولكنها قالت إن المال يقول لها: اصرفيني.

كان حوارًا شخصيًا هادئًا، تبحث فيه مديحة كامل عن نفسها، وتعلن أن شخصًا ما لم يعد له وجود في حياتها، وغيابه يؤثر بها للغاية: «كان أول من أتصل به في الصباح».

وحلمها أن تصل مديحة كامل للمكان الذي تريده، وحكمتها المفضلة: لسانك حصانك، إن صنته صانك، وحكمة أخرى، وهي: لا تعط من نفسك الكثير.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الدستور شامل

أخبار ذات صلة

0 تعليق