اخر الاخبار اليوم - "المنصات".. دور سينما جديدة مع انتشار وباء "كوفيد 19"

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخر الاخبار اليوم من موقع الوحدة الاخباري

خلال الفترة الماضية، أجبرنا فيروس كورونا على العديد من الحلول في حياتنا العملية، لتتأثر السينما هى الأخرى بما فعله هذا الفيروس، فقد تم إغلاق دور العرض السينمائية، وقرر القائمون على الصناعة ألا تعرض أفلام جديدة خلال تلك الفترة، لكن بعد مرور موسم العيد، ووجود أفلام جاهزة للعرض تغير الرأى إلى عرض تلك الأفلام على المنصات الإلكترونية الشهيرة، لتكون منفذا جديدا للأفلام بعد غلق دور العرض. 

وبالفعل، تم عرض مجموعة من الأعمال عبر مجموعة من المنصات المختصة بعرض الأفلام، حيث قرر صناع فيلم «الحارث» العرض على إحدى المنصات الإلكترونية بدلا من الانتظار لحين وجود انفراجه في السينما وعرض الفيلم في دور العرض السينمائية.

وفيلم «الحارث» بطولة أحمد الفيشاوي، وياسمين رئيس، وعلى الطيب، وعمرو عبدالجليل، وأسماء جلال ومن إخراج محمد نادر، وهو فيلم تشويق ورعب حول السحر والشعوذة والجن.

والفيلم الثانى كان «صاحب المقام»، بطولة الفنان آسر ياسين وهو الفيلم الذى يعتبر صاحب سبق في هذه الخطوة، حيث إن صناع العمل قرروا عرض الفيلم على المنصات الإلكترونية وهى خطوة تحتاج دراسة كبيرة ومجازفة لتغطية تكاليف الإنتاج والأجور.

وقال مخرج الفيلم ماندو العدل، إن طرح الأفلام على المنصات الإلكترونية بدلا من دور السينما، يعتبر فتح سوق جديد بجانب السوق القديم، ويجب أن يعرف صناع السينما أن هناك عدد كبير من الجمهور يتابع المنصات الإلكترونية بدلا من الذهاب إلى السينما، ويجب أن نتماشى مع ذلك ونقدم لهم أعمالا جديدة، والمنصات الإلكترونية ليست لتنحية السينما أو منع نزول الأفلام فيها، وسينما المنصات الإلكترونية لن تؤثر على دور العرض في المستقبل وليست بديلا لها، وقد كان قرار إطلاق الفيلم عبر المنصة الإلكترونية قرارا جماعيا.

وأضاف أن الأمر ليس مرتبطا بجائحة كورونا بل بإيجاد سوق جديدة للسينما، ودخول المنصات الإلكترونية للمنافسة كخطوة مستقبلية، وأنها تفتح مجالا أكبر لتحقيق نسب مشاهدة أعلى للأفلام، وقد سبق أن طرحت المنصات الإلكترونية أعمالا درامية مهمة خلال الفترة الماضية وحققت نجاحا كبيرا، وأصبحت لها قاعدة جماهيرية كبيرة.

ومن ناحية أخرى قال الفنان أحمد قال عز: إن السينما في مصر تعد «خروجة» بعيدا عن الشاشة الكبيرة والأجواء العامة، فالشخص الذاهب للسينما لا يرغب في مشاهدة الفيلم فحسب بل في الذهاب هناك بشكل عام فلا خطر من عرض الأفلام عبر المنصات.

وأضاف خلال لقاء إذاعي: فيلمى «العارف» و«كيرة والجن» سيتم عرضهما في دور السينما في ٢٠٢١، بعدما تعود كثافة السينمات للطبيعى وليس فقط ٥٠٪، وذلك القرار يرجع لشركة الإنتاج المسئولة عن العمل وعن توزيع الأفلام.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : البوابة نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق