اخر الاخبار - مرحبا 2021.. المغرب يُلهم بلدان الجوار

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أكد المحلل السياسي الموريتاني، شيخاني ولد الشيخ، أنه بفضل مبادرة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، لتسهيل عودة أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج إلى بلدهم، أصبح المغرب مصدر إلهام لبلدان المنطقة.

وقال السيد شيخاني ولد الشيخ، وهو أيضا رئيس (الجمعية الموريتانية المغربية للدفاع عن الوحدة المغاربية)، إنه “بفضل المبادرة والالتفاتة الكريمة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وتعليمات جلالته السامية المتعلقة بعملية مرحبا-2021، أصبح المغرب اليوم مصدر إلهام لبلدان المنطقة، ومَضِرب المثل في التدبير المحكم لعملية عودة أفراد الجالية، لربط الصلة بوطنهم الأم، ولم شملهم مجددا بذويهم وأهاليهم بالمملكة”.

وأضاف ولد الشيخ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن “المملكة ما فتئت تثبت بالأفعال لا بالأقوال، أنها تتصدر المشهد التضامني والإنساني على الصعيدين المغاربي والإفريقي”.

وأشار إلى أنه يمكن لبلدان المنطقة استخلاص الدروس من التجربة المغربية، لإنجاح عملية عودة مواطنيها إلى بلدانهم، مبرزا الانخراط الكبير لمؤسسة محمد الخامس للتضامن والخطوط الملكية المغربية، تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، في توفير أفضل الظروف لأفراد الجالية المغربية، الذين أثلجت الالتفاتة الملكية الكريمة صدورهم.

وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس قد أصدر، في إطار العناية الكريمة التي ما فتئ جلالته يوليها لأبناء الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وتجسيدا لحرصه المولوي على استمرار ارتباطهم بوطنهم الأم، تعليماته السامية للسلطات المعنية وكافة المتدخلين في مجال النقل، قصد العمل على تسهيل عودتهم إلى بلادهم، بأثمنة مناسبة.

وفي هذا الإطار، أمر جلالة الملك كل المتدخلين في مجال النقل الجوي، خاصة شركة الخطوط الملكية المغربية، ومختلف الفاعلين في النقل البحري، بالحرص على اعتماد أسعار معقولة تكون في متناول الجميع، وتوفير العدد الكافي من الرحلات، لتمكين العائلات المغربية بالخارج من زيارة وطنها وصلة الرحم بأهلها وذويها، خاصة في ظروف جائحة “كوفيد-

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : سلطانة

أخبار ذات صلة

0 تعليق