عاجل

اخبار العالم أسوأ عادات الشباب

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يُقال أن شباب اليوم هم قادة الغد. ولكن ليكونوا كذلك يجب أن يكون لديهم احساس بالمسؤولية تجاه أنفسهم ومجتمعهم، ويجب أن يتم تكريس المبادئ الصحيحة والأخلاق فيهم عبر التربية في المنزل والمدارس، والبرامج التوعوية، خاصةً أن بعض من الشباب بحسب موقع Help your Teen Now، لا يعرف معنى المسئولية ومدللين للغاية. وقد إنتشرت بينهم بعض العادات السيئة التي ساعدت في تغير شخصيتهم. وهناك العديد من العادات السيئة التي تثير القلق وهنا نعرض أبرز هذه العادات:

1- التدخين

يقضي الشباب وقت كبير جدًا مع بعضهم البعض. وفي كثير من الأحيان يفضِّلوا الجلوس في مجموعات معًا، فهذا لا يهم وهو أمر طبيعي، ولكن الخطر حقًا أنه قد يفضِّل البعض منهم التدخين والبعض الآخر لا يُدخِّن. وإذا كان هناك القليل من الأصدقاء في المجموعة لا يقوم بتلك العادة السيئة، قد يعمل الآخرون بتشجيعه لتجربة التدخين، مما يدفعهم للقيام بهذه العادة تحت تأثير ضغط أصدقائهم.

2- الوجبات السريعة

الوجبات السريعة


يفضل عدد كبير من شباب اليوم تناول الوجبات السريعة، لدرجة أنهم نسوا قيمة الطعام المنزلي الصحي وتجمع الأسرة حول المائدة، وأصبحوا يفضلون تناول الوجبات مع الأصدقاء في الخارج، وذلك لأن معظم شباب اليوم اعتادوا نمط الحياة السريعة. وتشير الأبحاث أن الوجبات السريعة تحتوي على المواد الغذائية غير الصحية.

3- نقص الوعي الاجتماعي

لاشك أن الشعور بالمحيط الاجتماعي من حولنا مهم جداً. لكن بعض الشباب اليوم لا يعرف قيمة العيش في المجتمع. فمثلاً نرى جزء منهم يقود السيارة بتهور وقد يتسبب ذلك في حوادث مأساوية. وأيضاً نجد بعضهم في عمر الـ17 أو أقل يقودون الدراجات النارية بسرعة فائقة مما يشكل خطراً عليهم، خاصة وأنهم يضعون سماعات الأذن فلا يسمعون تنبيهات السيارات من ورائهم.

4- غياب الوعي المالي

غياب الوعي المالي


يبذل الآباء أقصى ما في وسعهم لجمع المال ويقوم الأبناء ببذل ما في وسعهم لصرف تلك الأموال. نعم فهي حقيقة الكثير من الشباب أصبحت مطالبهم كثيرة، فكل يريد أحدث هاتف محمول أو لاب توب أو ارتداء أحدث موضة أزياء. وبالتالي لا يدرك بعضهم قيمة المال، لكن يرغبون عيش حياة مترفة وعدم الاهتمام بتكلفة ذلك.

5- قضاء الوقت على وسائل التواصل الاجتماعي

عدم تحمل المسئولية


لاشك تماماً في فائدة الشبكات الاجتماعية في أنها تساعد الناس في التواصل بطريقة أسهل بكثير، ولكن نحن هنا نتحدث عن التواصل الاجتماعي المفرط الغير مرغوب فيه والذي يؤدي إلى عدم الإحساس بالمسئولية وأيضاً يعيق من تطوير الأفكار. فالبعض من الشباب يقضي أكثر من نصف يومهم على هذه المنصات ما بين الدردشة مع الأصدقاء والتعليق على الصور.

6- الإفراط في النوم

بشكل عام، فإن النوم الزائد والسهر لوقت متأخر أمران متلازمان، حيث يحاول بعض من الشباب قضاء وقت ممتع أكثر من خلال التضحية بالنوم. ومع ذلك، من خلال تقليل النوم، أظهرت الأبحاث حدوث تأخر في النمو.
والشيء الذي يمكن أن يساعد الشباب على الدخول في روتين أكثر انتظامًا لوقت النوم هو ضبط وقت استخدام الأجهزة الإلكترونية، حيث يتم وضع الهواتف وأجهزة التلفزيون والأجهزة الأخرى بعيدًا.

7- عدم تحمل المسئولية

عدم تحمل المسئولية


بينما يتطلع العديد من الشباب للتصرف مثل البالغين والقيام بأشياء مثل الحصول على الوظائف والقيادة، قد يحاول البعض الآخر التشبث بالطفولة ورفض المزيد من المسؤوليات. يمكن أن تصبح هذه العادة ضارة بشكل خاص، مما يؤدي عدم امتلاكهم التوجيه في الحياة.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : سيدتي اخبار

أخبار ذات صلة

0 تعليق