اخر الاخبار - الأردن ومصر وفرنسا وألمانيا: وقف ضم أراض فلسطينية بشكل «دائم»

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخر الاخبار اليوم

http://alwatan.kuwait.tt/articledetails.aspx?id=624400&yearquarter=20203&utm_source=website_desktop&utm_medium=copy&utm_campaign=articleshareX
dot4line


أكدوا أن مواصلة إسرائيل بناء المستوطنات يقوض حل الدولتين

2020/09/24    09:54 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
جانب من الاجتماع
686120f788.jpg  جانب من الاجتماع

قرار إسرائيل تجميد قرار «الضم» يجب ان يوقف بشكل دائم

المحافظة على الوضع التاريخي والقانوني القائم في الأماكن المقدسة بالقدس

استئناف مفاوضات جادة وفاعلة على أساس القانون الدولي والمرجعيات المتفق عليها



دعت الأردن ومصر وفرنسا وألمانيا أمس الخميس إسرائيل الى وقف ضم أراض فلسطينية بشكل "دائم وليس تجميده فقط" مشددين على ضرورة حل الصراع الفلسطيني - الاسرائيلي على اساس حل الدولتين الذي يضمن قيام دولة فلسطينية على خطوط الرابع من يونيو 1967.
جاء ذلك في بيان مشترك في ختام اجتماع عقده وزراء خارجية الاردن ايمن الصفدي ومصر سامح شكري وفرنسا جان ايف لودريان فيما شارك وزير خارجية المانيا هايكو ماس (عبر التواصل المرئي) تم خلاله بحث سبل دعم العملية السلمية في الشرق الاوسط بإتجاه التوصل لسلام عادل وشامل ودائم في المنطقة.
واكد المجتمعون اتفاقهم على ان قرار إسرائيل تجميد ضم اراض فلسطينية "يجب ان يوقف بشكل دائم" لافتين الى ان بناء المستوطنات وتوسعتها ومصادرة الممتلكات الفلسطينية خرق للقانون الدولي ويقوض حل الدولتين.
وبهذا الصدد دعا المشاركون "طرفا الصراع الى تطبيق قرار مجلس الامن رقم (2334) بالكامل وبجميع بنوده مؤكدين اهمية المحافظة على الوضع التاريخي والقانوني القائم في الاماكن المقدسة بالقدس والدور الهام للاردن والوصاية الهاشمية على تلك الاماكن".
وفي السياق ذاته دعا المشاركون الى استئناف مفاوضات جادة وفاعلة على اساس القانون الدولي والمرجعيات المتفق عليها بشكل مباشر بين طرفي الصراع او تحت مظلة الامم المتحدة بما في ذلك الرباعية الدولية لتحقيق هذا السلام.
من جانبه اعرب وزير الخارجية الاردني خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظرائه المصري والالماني والفرنسي عن قلق بلاده من انسداد آفاق مفاوضات السلام مؤكدا ضرورة تحقيق تقدم نحو السلام الشامل والعادل بصفته خيارا استراتيجا للجميع وضرورة لامن المنطقة والعالم اجمع.
كما جدد موقف الأردن من الصراع الفلسطيني -الإسرائيلي مؤكدا ان "لا سلام شامل وعادل الا بحل الصراع على أساس حل الدولتين والمرجعيات المعتمدة والمبادرة العربية".
وعن الاجتماع قال الصفدي "ان اجتماع اليوم الذي اقر في ميونخ مطلع العام بحث كيفية العمل معا لايجاد افق حقيقي لاعادة اطلاق المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين تؤدي للسلام الشامل والعادل والذي يتم على أساس حل الدولتين وتجسيد الدولة الفلسطينية المستقلة وذات السيادة على خطوط الرابع من يونيو عام 1967".
من جانبه اكد وزير الخارجية المصري أهمية اجتماع اليوم لدفع جهود السلام وتقريب وجهات نظر طرفي الصراع للتوصل الى حل يلبي طموحات الشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس.
بدوره قال وزير الخارجية الفرنسي "ان تعليق إسرائيل ضم أراض فلسطينية يجب ان يتحول الى قرار دائم وان الاستقرار في المنطقة ويجب ان يتم من خلال حل الدولتين" فيما أكد وزير الخارجية الألماني ان السلام في المنطقة "ممكن".
يذكر ان هذا الاجتماع يعد الثالث من نوعه الذي تعقده الأطراف الأربعة اذ عقد الاول في ميونيخ في فبراير 2020 والثاني في يوليو 2020 عبر آلية الاتصال المرئي.



---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن الكويتية

أخبار ذات صلة

0 تعليق